مشروع لبناء أكبر مدينة صناعية في الشرق الأوسط... 90 في المئة من مصانع العراق معطلة

عن يا أسطي دوت كوم آخر تعديل 2020-08-10T21:54:19+00:00
العراق - وقعت هيئة الاستثمار في محافظة ذي قار (400 كلم جنوب بغداد) اتفاقاً مع شركة «اوستم» التركية لبناء مدينة صناعية في المحافظة تعد الأكبر في الشرق الأوسط.

وقال رئيس الهيئة في ذي قار إسماعيل العبودي، تركز المدينة المقترحة على الصناعات الحرفية والوسطية ما يساعد في تنمية القطاع الصناعي ويوفر فرص عمل. وأشار إلى نجاح تجارب الشركة في السعودية والشرق الأوسط، وأضاف: ستكون الشركة المستثمر الأساس في المشروع، إضافة إلى شركاء صناعيين عراقيين. وتركز المدينة على نحو 40 حرفة لعام 2009 كبداية قابلة للتوسع مستقبلاً.

الى ذلك، أعلن رئيس اتحاد الصناعات العراقية هاشم ذنون الاطرقجي أن 90 في المئة من المشاريع الصناعية البالغة 36 ألف مشروع صناعي صغير ومتوسط، توقفت عن العمل بعد 2003 في العراق.

وعزا الاطرقجي التوقف إلى سياسة إغراق السوق العراقية بالبضائع والمنتجات المستوردة من دون ضوابط، والى عدم توافر الطاقة الكهربائية الكافية لتشغيل المعامل وتعثر التمويل والإقراض من المصارف في شكل ميسر.

ولفت الاطرقجي الى أسباب أخرى أدت إلى توقف عجلة المشاريع الصناعية في العراق، مثل هجرة الكثير من ملاكات هذه المعامل المتوقفة الى خارج العراق للعمل وانخراط البعض الآخر في أجهزة الأمن والجيش للحصول على عائد مالي عالٍ.

وقال رئيس اتحاد الصناعات العراقية، إن مشروع القروض التي منحت إلى المشاريع الصناعية الصغيرة والمتوسطة، من جانب وزارة الصناعة العراقية، توقف ولم يحقق أهدافه، مشيراً الى أن الوزارة منحت 90 مليون دولار من 425 مليوناً خصِّصتَ لهذه الصناعة، واستفاد نحو ثلاثة آلاف مصنع من القروض الميسرة من 4500 مشروع تمت الموافقة عليها، وأضاف، يوجد20 ألف مشروع صناعي يحتاج إلى القروض الميسرة لتشغيل المعامل.

منقول من "دار الحياة"


تفاعل مع الصفحة

تفاعل مع الصفحة