اليونسكو يساهم فى تطوير قرية حسن فتحي بالأقصر

عن يا أسطي دوت كوم آخر تعديل 2020-08-10T22:54:18+01:00
مصر - أكد فرانشسكو بندرين نائب رئيس منظمة اليونسكو ورئيس مركز التراث العالمي ان التراث المعماري لحسن فتحي المعتمد على استخدام الخامات البيئية والطبيعية يعد احد النماذج المعمارية التى يجب نشرها والتي تحظى باهتمام دولى كبير.

وأشار بندرين ان هناك مناطق متعددة فى الصين والولايات المتحدة وكندا والمكسيك تقوم باستخدام أسلوب حسن فتحي في البناء وأشار أن هذا الاهتمام هو ما جعل اليونسكو يقرر تطوير وترميم قرية حسن فتحى بعد أن أصدر رئيس الوزراء قرار بتحويلها الى محمية تراثية.

جاء هذا خلال الجولة التي قام بها بندرين والدكتور سمير فرج رئيس المجلس الاعلى لمدينة الأقصر، ولجنه من التنسيق الحضارى فى قرية حسن فتحى لبدء تطويرها وإنشاء مركز دولى للصناعات الحرفية بها تقوم اليونسكو ببنائه والإشراف عليه ليضم متخصصين من كافة دول العالم يقوموا بتدريب وتأهيل العاملين في مجال الصناعات اليدوية.

وأكد نائب رئيس اليونسكو انه سيتم إقامة مؤتمر علمي فى شهر أكتوبر القادم يضم المتخصصين من كافة دول العالم فى مجال البناء بأسلوب حسن فتحي ليتم تشكيل ثلاث لجان ، الاولى للعلماء ولجنة التسيير ولجنة الاشراف والتنفيذ ليتم تطوير وترميم القرية بالاسلوب العلمى الصحيح.

بعد ذلك قام بندرين بجولة تفقدية لمشروع تطوير الكورنيش بالأقصر الذي تصل تكلفته إلى 180 مليون جنيه وتفقد أعمال تطوير طريق الكباش وأشاد بالمشروع الذي سيقوم بإعادة الربط بين معبدي الأقصر والكرنك وتحويل الأقصر الى اكبر متحف عالمي مفتوح وقام بتفقد مشروع تطوير معبد اسنا ووكالة الجداوى ومعصرة الزيوت التى يرجع تاريخ انشائها لاكثر من 200 عام.

منقول من: مصراوى


تفاعل مع الصفحة

تفاعل مع الصفحة